• ×

04:10 صباحًا , السبت 9 ربيع الأول 1440 / 17 نوفمبر 2018

جامعة درم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
نبذة تاريخية عن الجامعة

تأسست الجامعة عام 1832 وحصلت على الميثاق الملكي عام 1837. وتعد جامعة درم من أقدم الجامعات في بريطانيا وتعد أحياناً ثالث أقدم جامعة بعد جامعة أكسفورد و جامعة كامبردج، يدرس في الجامعة أكثر خمسة عشر ألف (15,000) طالب بما فيهم ما يزيد عن ثلاثة آلاف (3,000) من الطلاب الأجانب ألقادمين من أكثر من مئة وثلاثين دولة (130). وينتسب للجامعة الكثير من الأساتذة والباحثين الرائدين عالمياً والمتواجدين في موقعين متميزين في مدينة درم (Durham City) وأيضا في ستوكتون (Stockton-on-Tees).

كان التعليم الديني في مدينة درم عاملاً مهماً في تشكيل توجه لدى أعيان المدينة لإنشاء جامعة هناك، خاصة في عصر هنري الثامن و أوليفر كرومويل. إلا أن جامعتي أكسفورد وكامبردج اعتبرتا تأسيس جامعة في درم تهديداً للمكانة المرموقة التي تتبوءانها. واستمرت هذه المحاولات حتى العام 1832 حين أقر البرلمان البريطاني تأسيس الجامعة وتخصيص جزء من أموال الكنيسة في درم لتأسيسها. وحصلت الجامعة الجديدة على الميثاق الملكي في الأول من حزيران 1837 من ويليام الرابع، وتخرج أول طالب من الجامعة بعد هذا التاريخ بأسبوع واحد. 


في القرن التاسع عشر توسعت الجامعة من درم إلى نيوكاسل في العام 1852 حين أصبحت كلية الطلب التي تأسست هنالك في العام 1834 تابعة للجامعة، وتبع ذلك انضمام كلية العلوم الفيزيائية (التي أصبح اسمها كلية العلوم في العام 1884 وبعدها كلية آرمسترونج في العام 1904). وتأسست في العام 1842 جمعية اتحاد درم ليكون مركزاً تعقد فيه المناظرات، كما كانت تمثل اتحاد الطلبة في الجامعة إلى أن تأسس مجلس ممثلي طلبة كليات جامعات درم في العام 1899 والذي أصبح أسمه اتحاد طلبة درم في العام 1963.

وكانت الدرجات الأكاديمية في الجامعة تمنح في القرن التاسع عشر بعد أن يخضع الطالب لاختبار ديني ويجب أن يكون عضواً في الكنيسة حتى يتأهل للحصول على الدرجة الأكاديمية منها، واستمر هذا الأمر حتى العام 1871 بعد إقرار قانون اختبارات الجامعات. إلا إنه كان يمكن لغير المتدينين أن يلتحقوا بالجامعة ولكنهم كانوا يحصلون على الشهادة من جامعة لندن والتي لم تكن تتطلب خضوع الطالب لاختبار ديني من أي نوع. وبعد أن تلقت الجامعة ميثاقاً إضافياً في العام 1895 يسمح للمرأة بالالتحاق بالجامعة والحصول على درجة أكاديمية فيها وتبع ذلك تأسيس سكن للطالبات في العام 1899.

في القرن العشرون شهدت السنوات الأولى من القرن العشرين توسعاً كبيراً في قسم نيوكاسل للجامعة وبالأخص كلية آرمسترونج، وتم اقتراح فصل القسمين عن بعضهما ليصبح قسم نيوكاسل جامعة مستقلة، وحال دون ذلك معارضة بعض أعضاء البرلمان وعدد من الطلبة الذين تخرجوا من درم.

أما بعد الحرب العالمية الثانية فقد كان التوسع الأكبر من نصيب قسم درم, فتم إنشاء جمعية القديس آيدان عام 1947 (والتي أصبحت كلية في العام 1965)، كما أصبح هنالك أقسام للعلوم التطبيقية والهندسة بالإضافة إلى التوسع الذي شهدته أقسام العلوم البحتة. واستمر توسع الجامعة حتى غدت جامعة درم تمتلك 227,8 هكتار من الأراضي، فيها موقع من مواقع التراث العالمي التي تحددها منظمة اليونسكو، وخمسة مبان قديمة من الدرجة الأولى و 68 مبنى قديماً من الدرجة الثانية، قرابة 44,9 هكتار من الغابات الحرجية.




تصنيف الجامعة محلياً وعالمياً

تعتبر من أقوى وأفضل الجامعات على مستوى العالم، وتعد ضمن أفضل ١٠٠ جامعة على مستوى العالم في معظم التصنيفات العالمية:
كيو اس الأسباني: 74
التايمز : 96

وعلى مستوى بريطانيا، تصنف خامس أفضل وأقوى الجامعات البريطانية في معظم التخصصات إذ يتراوح تصنيف جميع تخصصاتها في المراتب العشر الأولى على مستوى الجامعات البريطانية.

رابط تصنيف كيو أس الأسباني:

https://www.topuniversities.com/univ...-rankings/2016

رابط تصنيف التايمز

https://www.timeshighereducation.com...asc/cols/stats

بواسطة : Admin
 0  0  788
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش. الوقت الآن هو 04:10 صباحًا السبت 9 ربيع الأول 1440 / 17 نوفمبر 2018.